رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأحد - 7 حزيران( يونيو ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2447

ماذا يحدث عند وضع مريض كورونا في العناية المركزة؟

الأربعاء - 8 نيسان( ابريل ) 2020

بغداد ـ العالم
تم نقل رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الاثنين إلى وحدة العناية المركزة، على خلفية تطور أعراض إصابته بفيروس كورونا.
وتمثل هذه الخطوة تصعيداً خطيراً في علاجه، بعد أن وصل إلى مرحلة دقيقة كما يقول فريق الأطباء في مستشفى سانت توماس بلندن.
وقال الدكتور سيمون كلارك، إن السلطات الصحية لا تنقل المرضى إلى وحدة العناية المركزة لمجرد أنهم يرغبون بذلك.
وتعمل الفرق الطبية التي تعالج حالات المرضى الأكثر خطورة في جناحين واحداً تلو الآخر، ولديها مجموعة من المعدات لقياس جميع المؤشرات الحيوية للمرضى، بدءاً من ضربات القلب ودرجة الحرارة، إلى مستوى الأكسجين في الدم بدقة، وهو مؤشر رئيسي لتدهور حالة مرضى فيروس كورونا.
وحتى داخل وحدة العناية المركزة، هناك بعض المرضى بحالة صحية "أفضل" من غيرهم.
وقالت مصادر، إن جونسون كان بحاجة إلى أربعة لترات من الأكسجين، مقارنة بـ 15 لتر لبعض المرضى الذين يعانون أشد أعراض المرض.
ويبقى معظم الذين يتم علاجهم واعين، ويتم استخدام "ضغط مجرى الهواء الإيجابي المستمر" أو علاج CPAP،
كما يتم وضع المرضى على قناع مناسب محكم، مع توصيل الأكسجين عند ضغط أعلى لإبقاء مجاري الهواء لديهم مفتوحة، وهذا مفيد بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من الالتهاب الرئوي، والسيد جونسون ليس منهم حتى الآن.
وهناك حاجة لدى بعض المرض للتهوية الميكانيكية، مع وضع المريض في غيبوبة مستحثة طبياً، حيث يتم وضع الأنابيب في مجاري الهواء الخاصة به، ومراقبة القلب والرئتين والأعضاء الأخرى باستمرار، كما يتم صرف الأدوية والسوائل حسب الحاجة.
وقال ديريك هيل، أستاذ التصوير الطبي في جامعة كاليفورنيا "يمكن أن يكون جهاز التنفس الصناعي غازياً، يتضمن أنبوباً يتم وضعه في حلق المريض، أو غير جراحي كالتنفس من خلال قناع متخصص، وعادة ما يوصى بالتهوية الغازية لمرضى كورونا".
ويمكن تخصيص أجهزة التهوية، التي تستخدم برامج وأجهزة استشعار متطورة، لضبط مستويات الأكسجين المطلوب لمريض واعٍ أو فاقد للوعي.
ويمكن وضع رئيس الوزراء على جهاز ECMO، وهو جهاز متخصص للغاية وأكثر تعقيداً من جهاز التنفس الصناعي، ويتم استخدامه لإزالة ثاني أكسيد الكربون وتجديد الأكسجين في دم المريض، وعلى المرضى الذين لا تعمل رئتاهم بشكل صحيح.
ويقول الأطباء إن التواجد في جناح العناية المركزة - حتى لو كنت في غرفة خاصة - عادة ما يكون مخيفاً للمريض، وقد يستمر لأيام حتى لو لم يكن موصلاً بالآلات.
وكقاعدة عامة، يحتاج المرضى إلى أسبوع نقاهة لكل أسبوع في العناية المركزة، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي