رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 15 تشرين الاول( اكتوبر ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2294

البصرة جاهزة لمباراة اليوم واسود الرافدين يكثفون الاستعداد للقاء هونغ كونغ

الجمعة - 11 تشرين الاول( اكتوبر ) 2019

بغداد ـ العالم
أكد محافظ البصرة اسعد العيداني، يوم امس، جاهزية المحافظة لإقامة مباراة منتخبنا الوطني مع منتخب هونغ كونغ لكرة  القدم، اليوم الخميس، ضمن تصفيات كاس العالم، في وقت خاض أسود الرافدين الوحدة التدريبية الثانية له، قبل اللقاء المرتقب في ملعب جذع النخلة، عند الساعة السابعة مساءً.
وقال العيداني، إن حكومته تمكنت من نصب منظومة انترنت بعد قرار انقطاعه فضلا عن تهيئة الإنارة، لافتا إلى تخصيص موقف مجاني لمركبات الجمهور، مبينا بان عملية قراءة بطاقة الدخول ستتم الكترونيا.
وفيما يتعلق بالجانب الأمني لحماية المنتخبات الرياضية والجماهير خلال اللعبة، اكد العيداني ان الاجهزة الامنية في المحافظة على اتم الاستعداد لهذا الأمر.
ووصل صباح أول من أمس الثلاثاء الطاقم التحكيمي الاماراتي لقيادة مباراة منتخبنا الوطني مع منتخب هونغ كونغ الى مقر إقامتهم في فندق مناوي باشا، بينما وصل منتخب هونغ كونغ الى مقر الإقامة في فندق شيراتون صباح اليوم ذاته ايضا، وخاض اولى وحداته التدريبية في ملعب (A) بالمدينة الرياضية، بينما أجرى يوم امس الوحدتين التدريبيتين في الملعب الرئيسي.
وعقد امس الاربعاء المؤتمر الصحفي لمباراة منتخبنا الوطني امام منتخب هونغ كونغ في فندق مناوي باشا بقاعة السياب عند الساعة (30-12) ظهرا.
وعلى صعيد متصل، اوضح لاعب منتخبنا الوطني، علاء عبد الزهرة، ان "الاستعدادات جارية على قدم وساق لمباراة يوم غد (اليوم) الخميس، وفريقنا في اتم الجاهزية لخوض اللقاء المهم الذي يعد الاول بعد رفع الحظر كونه ضمن التصفيات المزدوجة ل‍كاس العالم وامم اسيا".
واكد عبد الزهرة، عزم فريقه "على خطف نقاط المباراة، وسنصب جل تركيزنا من اجل الحصول على العلامة وافراح الجماهير العراقية، وان شاء الله سنجلب ٦ نقاط من المباراتين المقبلتين امام منتخبي هونغ كونغ وكمبوديا".
اما عن العودة لصفوف المنتخب، فعدها عبد الزهرة بأنها "شرف لأي لاعب ارتداء فانيلة المنتخب الوطني، ومتى ما يحتاجني الوطن فأنا رهن الإشارة".
من جانبه، عزّى لاعب منتخبنا الوطني، علي عدنان، عوائل الشهداء الذين سقطوا مؤخرا في التظاهرات.
واكد عدنان: "اننا عازمون على تحقيق نتيجة ايجابية نرضي بها الشارع الرياضي، واليوم قد اكتملت صفوف المنتخب الوطني، وستكون الصورة واضحة للمدرب بغية وضع اللمسات الاخيرة قبل دخولنا المباراة".
واضاف عدنان: "عانيت كثيرا من اجل الوصول الى بعثة منتخبنا، والحضور بوقت مبكر بغية الدخول في تدريبات الفريق، حيث خضت رحلة شاقة لما يقارب الـ٢٥ ساعة طيران، وهذا واجبي من اجل تمثيل بلدي، ومن خلالكم أطالب جماهيرنا الرياضية بالحضور لمساندة منتخبنا الوطني في هذه المباراة".
ويخوض المنتخب الوطني، اليوم الخميس، أولى مبارياته بالتصفيات الاسيوية المؤهلة للمونديال على ارضه بعد غياب دام ثماني سنوات.
وكان أسود الرافدين قد خاضوا آخر مباراة على أرضهم في التصفيات في شهر تموز 2011، عندما تغلب على اليمن 2-0، ومنذ ذلك الوقت لعب المنتخب العراقي المباريات الدولية الرسمية على ملاعب محايدة.
وسيخوض منتخب العراق مباراتين إضافيتين على ارضه خلال شهر تشرين الثاني القادم، عندما يتقابل مع إيران والبحرين على التوالي.
ولعب المنتخب الوطني في التصفيات مباراة واحدة، انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 امام مضيفه البحريني في الخامس من أيلول الماضي.
ويحتل منتخب اسود الرافدين، المركز الثالث في المجموعة الثالثة التي تضم منتخبات إيران والبحرين وهونغ كونغ وكمبوديا.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي