رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 20 اب( اغسطس ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2257

الحكمة يهيئ عبطان لمنصب "أمين العاصمة".. ونواب بغداد يشكلون لجنة لابعاده

الأحد - 20 كانون الثاني ( يناير ) 2019

بغداد ـ موج احمد
في سابقة لم تحدث إلا نادرا منذ 2003، حيث قدم عضو مجلس النواب عبد الحسين عبطان (قيادي في تيار الحكمة)، وهو وزير الشباب والرياضة السابق، استقالته من عضوية البرلمان، التي عزاها الى "فسح المجال امام الطاقات الشبابية" للدخول الى البرلمان. 
لكن تلك الاستقالة المفاجئة، يرها مراقبون للشأن السياسي انها تأتي تمهيداً لتوليه منصب أمين بغداد، خلفاً لذكرى علوش، الامر الذي اضطر "نواب بغداد" الى عقد مؤتمر صحافي داخل مجلس النواب، اعلنوا خلاله الاتفاق على تشكيل "لجنة بغداد الخدمية"، التي شددت على رفض تولي منصب الامين من غير سكان العاصمة.
بالمقابل، تشهد بغداد حاليا حراكا سياسيا لمنع توالي "النائب النجفي" هذا المنصب على الرغم من ترشيحه عن بغداد خلال انتخابات نيسان الماضي.
ويرى المراقبون ان عبطان "نجح" في إدارة وزارة الشباب والرياضة، مشيرين الى انه كان له دور مؤثر برفع الحظر الكروي عن الملاعب العراقية المفروض من قبل فيفا، مع إنجازه العديد من الملاعب الرياضية إبان توليه الوزارة الشباب في حكومة العبادي، لكن اخرين يرون ضرورة اختيار شخصية بغداد لمنصب أمانة بغداد.
وعبطان هو سياسي في تيار الحكمة، ولد عام 1964 بمدينة النجف وشغل منصب نائب محافظ النجف (2005-2009) ونائب في مجلس النواب العراقي عن مدينة النجف (2010-2014)، كما شغل منصب وزير الشباب والرياضة في الحكومة السابقة.
وتقول مصادر سياسية عليمة، في اتصال مع "العالم"، أمس، إن "عبد المهدي كان قد عرض على عبطان حقيبة وزارية لكنه رفضها، رغبة في تولي منصب امين بغداد، خلفا لذكرى علوش الذي هو من استحقاق تيار الحكمة الوطني الذي ينتمي اليه عبطان".
وتضيف، ان "اتفاقا سياسيا بين الكتل والأحزاب على حسم تولي عبطان منصب أمين بغداد وهناك رغبة كبيرة من قبل عادل عبد المهدي في ذلك، لكن يوجد ولد حراك سياسي جديد لمنع تولي أية شخصية غير بغدادية".
من جانبه، يقول النائب عن تيار الحكمة الوطني، جاسم خماط، إن "الكتل السياسية ترغب بتولي عبطان لمنصب أمين بغداد، كونه اثبت نجاحا ملحوظا في ادارة وزارة الشباب والرياضة، ناهيك عن نجاحه في منصب نائب محافظة النجف".
ويرى بأن "تولي عبطان سيجعل من بغداد أفضل من فينا" بحسب قوله.
لكن النائب عن حركة عصائب اهل الحق التي يرئسها قيس الخزعلي، عبدالأمير الدبي، دعا "رؤساء الجمهورية والوزراء ومجلس النواب بانصاف ‎بغداد وتسليم منصب أمين العاصمة الى شخصية ذات ‎خبرة ادارية وفنية لا تقل عن خمسة أعوام".
وافاد بأنه "يجب أن يكون من البغداديين الاصلاء وينتمي للمكون السني".
ورد تيار الحكمة، بزعامة عمار الحكيم، أول من أمس الجمعة، على دعوة العصائب لتسليم مهام منصب امين بغداد لشخصية "سنية بغدادية اصيلة"، ودافع عن سعيه للحصول على المنصب باعتباره صاحب فكرة "انتخاب الأمين".
وقال مدير مكتب الحكيم، صلاح العرباوي، على حسابه في (تويتر): إن "من يطرح فكرة عليه ان يكون وفيّا لها، ونحن من طرح فكرة انتخاب الأمين، لذلك فنحن اوفياء للفكرة، فان كان تطبيقها ممكنا فليتنافس فيها المتنافسون ولينتخب البغداديون من يمثلهم وان كان الانتخاب غير ممكن فلابد من اختيار الاكفاء الميدانيين".
اما عضو مجلس محافظة بغداد والقيادي في ائتلاف دولة القانون سعد المطلبي، فعلق في منشور على صفحته على فيسبوك، تابعته "العالم"، بالقول إن "منصب أمين بغداد يجب أن يكون بغدادياً، يا رئيس مجلس الوزراء"، في إشارة إلى أن مرشح الحكمة عبد الحسين عبطان من محافظة النجف.
وكان  النائب عبد الحسين عبطان، قد قال في منشور على حسابه الرسمي في موقع فيسبوك، إن "سبب الاستقالة هو فسح المجال امام الشباب بالدخول بالسلطة التشريعة (البرلمان)"، داعيا الى ضرورة "دعم الطاقات الشبابية خلال الفترة المقبلة". 
واضاف، أن "الفترة المقبلة يجب على الشباب التحلي بالشجاعة والاصرار على الدخول بالعملية السياسية والعمل للنهوض بالبلاد سيما في المجال الاقتصادي". 
واوضح، انه "لا توجد اي خلافات بيني وبين النواب خلال مسيرتي في العملية السياسية". 
ويعود تاريخ تأسيس أمانة بغداد إلى زمن الدولة العثمانية في عهد الوالي مدحت باشا عام 1868 حيث كانت بمستوى بلدية، وبعد انتهاء حقبة العثمانيين وتأسيس الدولة العراقية الحديثة صدر قانون إدارة البلدية رقم 84 لعام 1931، ليتم تسميتها بأمانة العاصمة.
وفي عام 1987 تم تغيير تسمية أمانة العاصمة إلى أمانة بغداد، وتم ربطها بمجلس الوزراء بعدما كانت ارتبطت مع وزارتي الداخلية والبلديات.
ودفع الجدل الحاد بشان اختيار شخصية لمنصب امين بغداد، النواب البغداديين الى تشكيل لجنة خدمية بعيدة عن المحاصصة لمنع تسمية الامين من خارج العاصمة.
وقال النائب عن محافظة بغداد، عن ائتلاف دولة القانون، هشام السهيل، في مؤتمر صحافي مشترك مع نواب محافظة بغداد، إن "نواب محافظة بغداد أعلنوا توحيد موقفهم واتفقوا على تشكيل لجنة بغداد الخدمية وهي كتلة خدمية بعيدة عن المحاصصة والطائفية".
وأردف، "يجب أن يكون امين بغداد، حصرا من العاصمة، والكتلة سوف تتابع جميع المشاريع لمحافظة بغداد".
وقبيل ذلك قالت مصادر نيابية، إن اجتماعا لنواب بغداد، عقد بمبنى البرلمان للاتفاق على منع تولي شخصية من خارج العاصمة منصب الأمين.
وضم الاجتماع نواب بغداد من ائتلافي الاصلاح والبناء وكان برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي