رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأحد - 5 تموز( يوليو ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2467

شركة نفط أميركية تصحو على هجوم "كاتيوشي"

الثلاثاء - 7 نيسان( ابريل ) 2020

بغداد ـ العالم
  سقطت صواريخ قرب حي يضم شركة "هاليبرتون" الأميركية للخدمات النفطية، صباح الاثنين.
وقالت الشرطة المحلية، إن 3 صواريخ من طراز كاتيوشا أطلقت صباحا، لتصيب مقرات سكنية وإدارية بحي البرجسية غربي مدينة البصرة جنوبي العراق.
وقال موظف عراقي لدى "هاليبرتون"، إن الصواريخ سقطت بعيدا عن موقع الشركة.
ويضم الحي العاملين الأجانب بقطاع النفط ومكاتب شركات نفط عراقية وأجنبية، لكنه كان خاليا بدرجة كبيرة في الأسابيع الأخيرة بعد إجلاء جميع العاملين الأجانب تقريبا بسبب تفشي فيروس كورونا.
وقال مسؤولان من شركة نفط البصرة التي تراقب عمليات النفط في الجنوب، إن الهجوم لم يؤثر على عمليات الإنتاج والتصدير.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي حتى الآن، وقالت الشرطة إنها نشرت قوات إضافية لتنفيذ عمليات تفتيش في المنطقة. وتتعرض قواعد عسكرية تضم قوات أجنبية في العراق، لهجمات صاروخية من قبل مجهولين وفصائل مسلحة، منذ أواخر العام الماضي. من جانبها، أعلنت خلية الإعلام الأمني، امس الاثنين، ملاحقة مطلقي تلك الصواريخ. وذكرت خلية الإعلام الأمني في بيان تلقته "العالم"، أن "القوات الأمنية في محافظة البصرة لاحقت عناصر خارجة عن القانون أقدمت على إطلاق ثلاثة صواريخ نوع كاتيوشا سقطت بالقرب من موقع شركة هالبرتون النفطية في منطقة البرجسية".
وأضاف البيان أنه "تم العثور على منصة إطلاق الصواريخ في طريق الزبير- الشعيبة وبداخلها ١١ صاروخاً لم تطلق وقد جرى إبطالها وتفكيكها، ولم تسجل أي خسائر تذكر".

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي