رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأربعاء - 8 نيسان( ابريل ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2411

الرياض وأبوظبي مولتا حملة ترامب 2016 مقابل إلغائه الاتفاق النووي مع إيران

الخميس - 27 شباط ( فبراير ) 2020

بغداد ـ العالم
كشفت مجلة سبيكتيتور في تقرير عن تفاصيل تورط السعودية والإمارات في انتخابات الرئاسة الأميركية في 2016 لصالح الرئيس الأميركي الحالي دونالد ترامب. 
ونقلت المجلة تصريحات على لسان آندي خواجة، الملياردير اللبناني، قال فيها لمعد التقرير بول وود، إنه ملاحق جنائياً بسبب ما يعرفه عن هذه القضية. 
وأكد خواجة أن الرياض وأبوظبي مولتا انتخابات عام 2016 لمصلحة ترامب، بشكل غير قانوني، بعشرات أو حتى مئات الملايين من الدولارات. 
وقال خواجة: إن "السعودية والإمارات مررت الأموال في صورة تبرعات صغيرة من أميركيين عاديين، مستخدمين في ذلك بطاقات هوية مسروقة، وبطاقات ائتمان افتراضية، أو بطاقات هدايا". 
ولفت إلى أن التبرعات التي تقل قيمتها عن مئتي دولار لا تصل إلى الحد الذي يجب إبلاغ لجنة الانتخابات الفدرالية عنه، ومن ثم نشره على الملأ. وبين أن السعوديين والإماراتيين تمكنوا من تقديم الآلاف من هذه التبرعات الصغيرة في وقت واحد باستخدام أحدث تقنيات الدفع بالإنترنت. 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي