رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأربعاء - 18 ايلول( سبتمبر ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2276

ابن الهيثم: استقبلنا 26 إصابة بالألعاب المحرضة على العنف

الأحد - 18 اب( اغسطس ) 2019

بغداد ـ العالم
أعلن مستشفى ابن الهيثم التعليمي للعيون في بغداد الحصيلة النهائية للإصابات الناتجة من العاب الاطفال ذات الاطلاقات البلاستيكية {الصجم} ومعظمها في العين خلال أيام عيد الاضحى.
وقال مدير المستشفى الدكتور عمار فؤاد عيسى، في بيان تلقته "العالم"، ان "شعبة الطوارئ استقبلت 914 مراجعاً خلال أيام العيد، فيما سجلت إصابة 26 حالة جراء استخدام الألعاب المحرضة على العنف ذات الاطلاقات البلاستيكية {الصجم}".
وأضاف، ان "أغلب تلك الاصابات كانت في العين وتحديداً لدى الاطفال معظمها اصابات خطيرة ادخل على اثرها المصابين صالات العمليات الجراحية لتلقي العلاج".
وبين عيسى انه "وللاسف الشديد سجلنا العديد من الاصابات خلال العيد ، على الرغم من التحذيرات والمناشدات المتكررة التي اطلقتها دائرة صحة الرصافة ومستشفى ابن الهيثم للعيون في اوقات سابقة عبر وسائل الاعلام المختلفة، بينا من خلالها خطورة هذه الالعاب وما تشكله من تهديد حقيقي على صحة وسلامة اطفالنا الاعزاء كونها تؤدي لاصابات قد تكون نتائجها بالغة وخيمة يصعب معالجتها على الصعيدين الصحي والنفسي". وأكد على "ضرورة تفعيل الاجراءات القانونية الرادعة التي تحد من انتشار هذه الالعاب الخطيرة وتداولها في الاسواق المحلية لما تتسبب به سنويا بالكثير من حالات الاصابة لدى الاطفال والتي قد تؤدي الى فقدان العين والعمى في أغلب الأحيان ، بالاضافة الى ما تتركه من آثار صحية ونفسية جسيمة على مختلف شرائح المجتمع".
يذكر ان معظم الاطفال يقومون خلال الاعياد والمناسبات بشراء الالعاب ذات الاطلاقات البلاستيكية {الصجم} مما يتسبب في حدوث اصابات خطرة في العين، فيما طالبت جهات عدة بضرورة ايقاف استيراد هذه الالعاب لما تشكله من خطر حقيقي كبير على صحة الاطفال وسلامتهم.
من جانبه، طالب عضو لجنة الصحة النيابية غالب العميري، أمس السبت، الحكومة باصدار قانون يمنع استيراد نوع معين من العاب لاطفال.
وذكر العميري في بيان تلقته "العالم"، "ادعو الحكومة العراقية الى اصدار قانون او قرار لمنع استيراد العاب الاطفال المحرضة على العنف و الايذاء وان لم يصدر هكذا قانون او قرار من قبل الحكومة العراقية سوف اقوم بتقديم مقترح قانون لمنع استيراد العاب الاطفال المحرضة على العنف و الايذاء وادعو البرلمان العراقي الى التصويت لتشريعه".
وشدد على "ضرورة اتخاذ الموقف العاجل والسريع في معالجة هذا الامر من خلال سحبها من الاسواق و اتلافها ، او فرض غرامات كبيرة"، داعيا "الصحة العامة الى تعزيز التثقيف الصحي بهذا الاتجاه و التحذير من خلال وسائل الاعلام و برامج تعزيز الصحة".
وختم "احث الاهالي الى الحفاظ على سلامة اطفالهم و ديمومة صحتهم، فهم بذرة شجرة المستقبل و ثمار الوطن".
واعلنت دائرة صحة الرصافة، أمس، تسجيل {73} إصابة بالصچم بين الأطفال خلال عيد الاضحى في جانب الرصافة"، داعياً إلى "ضرورة تفعيل الإجراءات القانونية الرادعة التي تحد من انتشار هذه الظاهرة المحرضة على العنف والمساهمة في قتل فرحة العيد.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي