رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأربعاء - 12 كانون الاول (ديسمبر) 2018 - السنة التاسعة - العدد 2096

النزاهة تعتقل مسؤولين فـي الانبار وتسترجع 6 مليارات دينار

بغداد ـ العالم
اعلنت هيئة النزاهة، امس الثلاثاء، اعتقال مسؤولين في محافظة الانبار واسترجاع 6 مليارات دينار، مشيرة الى ان المبالغ التي تمَّ التلاعب فيها تُمثل استقطاعاتٍ من رواتب موظفي دائرة صحة المحافظة المخصَّصة لدعم الحشد الشعبيِّ وإغاثة النازحين.
وقالت دائرة التحقيقات بالهيئة، في بيان ان "مجمل عمليات الضبط التي نفذت في دائرة صحة محافظة الأنبار، قادت إلى إرجاع أكثر من (6,000,000,000) ستة مليارات دينار إلى خزينة الدولة، وإلقاء القبض على عددٍ من المسؤولين في دائرة الصحة ومصرف الرافدين في المحافظة"، مبينة انه "تم ضبط أصل (خمسة صكوك) في مصرف الرافدين - فرع الأنبار صادرة عن دائرة الصحة في المحافظة، تمَّ بموجبها تغيير عنوان الجهة المستفيدة في مستندات الصرف وكعوب الصكوك".
واضافت انه "تم تحرير تلك الصكوك ابتداءً إلى مصرف الرافدين – فرع الأنبار – كاستقطاعات لهيأة الحشد الشعبي والنازحين، لكن مدير حسابات دائرة الصحة ومعاونه قاما بتغييرها بالشطب عليها؛ لكي يتم تسلُّم مبالغ الصكوك نقداً"، لافتة الى "تمكُّن ملاكاتها من ضبط أصل مستندات الصرف وكعوب الصكوك في حسابات دائرة الصحة".
وتابعت أنه "تمَّ تنفيذ عملية إلقاء القبض على المدير العام لمصرف الرافدين – فرع الأنبار ومدير حسابات دائرة صحة الأنبار وعددٍ من منتسبي الدائرة بناءً على مذكرات ضبطٍ قضائيةٍ، وتمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمبرزات المضبوطة، وعرضها بصحبة المتهمين على قاضي التحقيق المختص، الذي قرَّر توقيفهم على ذمة التحقيق".
يُذكرُ أن هيئة النزاهة أعلنت في شهر نيسان الماضي عن تمكنها من ضبط مستندات صرفٍ بأكثر من مليار دينارٍ متلاعبٍ فيها بدائرة صحة الأنبار كانت مخصَّصة للحشد والنازحين.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي