رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 14 حزيران( يونيو ) 2018 - السنة التاسعة - العدد 1984

"فرقة العباس" تطلب استيعاب متطوعيها حكوميا

بغداد ـ العالم

طالبت قيادة فرقة العباس القتالية، امس الاثنين، الحكومة الاتحادية ومجلس النواب بإضافة درجات وظيفية ضمن مشروع قانون الموازنة المالية الاتحادية لعام 2018، داعية الى استيعاب ٣٠ ألف متطوع من الحشد الشعبي أسوة بأقرانهم في الاجهزة الامنية الاخرى.

وقالت قيادة الفرقة في بيان صحفي، "نطالب الحكومة الاتحادية ومجلس النواب، بإضافة درجات وظيفية ضمن مشروع قانون الموازنة المالية الاتحادية لعام 2018"، مشددة على ضرورة "استيعاب ٣٠ ألف من ابطال الحشد الشعبي الذين ساهموا في الدفاع عن البلد أسوة بأقرانهم في الاجهزة الامنية الاخرى".

واكدت على "أهمية حيادية توزيع تلك الدرجات أو دمج هذا العدد من ابطال الحشد في وزارات الداخلية والدفاع وجهاز مكافحة الارهاب ضمن التخصيصات المُضافة لهم في مشروع قانون الموازنة".

ولفتت فرقة العباس الى "أنها جادة في العمل على تحقيق مشروع استيعاب مقاتلي الحشد من خلال اقراره في مجلس النواب والحكومة الاتحادية لغرض انصاف ملبي فتوى الجهاد الكفائي".

يذكر ان مواقع التواصل الاجتماعي تناقلت وثيقة صادرة عن لجنة الامن في البرلمان تضمنت المخاطبة حول اضافة درجات وظيفية على ضوء طلب الحكومة لإعادة المفصولين والمنهية عقودهم في وزارتي الداخلية والدفاع وكذلك جهاز مكافحة الاٍرهاب فيما لم يتم التطرق الى اضافة درجات أو تحسين رواتب الحشد الشعبي الذي يطلع بدورٍ كبيرٍ في تحرير الأرضي ومسكها على كامل مسرح العمليات.

يشار الى ان قيادة فرقة العباس القتالية اعلنت سابقا عن بذلها جهدا لمؤازاة راتب منتسب الحشد الشعبي مع منتسب جهاز مكافحة الارهاب باعتباره يقدم جهوداً وخدمات ربما تفوق بقية الاجهزة الامنية، مشيرة الى أن جميع توصيات قيادة الفرقة في نظام الخدمة الجديد للحشد الشعبي تم رفعها الى رئيس الوزراء والكرة الان في ملعبه وهو لايحتاج لمصادقة البرلمان.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي